10 حقائق عن الهجرة إلى كندا للهاجرين الجدد

0
10 حقائق عن الهجرة إلى كندا للهاجرين الجدد
10 حقائق عن الهجرة إلى كندا للهاجرين الجدد

10 حقائق عن الهجرة إلى كندا للهاجرين الجدد

تحتفل كندا في 01 جويلية بعيد الاستقلال عن بريطانيا في عطلة مدفوعة الأجر تعرف باسم “يوم كندا”، و الغريب في هذا اليوم هو أن المواطنين الكنديين دائما عن الحياة في كندا في هذا اليوم هو انهم دائما يرحبون بالمهاجرين! فطوال تاريخ كندا ،انظم المهاجرين إلى الشعوب الأصلية ا للبلاد للمساعدة في بناء بلد عظيم أصبح الوجهة المفضلة للمهاجرين من كل أنحاء العالم.

و بمناسبة “يوم كندا” ، قمنا بجمع 10 حقائق عن الحياة في كندا للمهاجرين الجدد، حتى يتعرفوا أكثر عن هذا البلد الذي سوف يعيشون فيه.

1. يحتفل الكنديون في الأول من شهر جويلية (يوليو) بذكرى انضمام مقاطعات كندا الأصلية الثلاث: نوفا سكوتيا ، ونيو برونزويك ، ومقاطعة كندا ، التي أصبحت الآن مقسمة الى مقاطعتين هما أونتاريو وكيبيك ، في دولة واحدة عام 1867. واليوم ، تضم كندا عشر مقاطعات وثلاثة أقاليم. إذ يصادف يوم كندا بالضبط منتصف العام. 1 جويلية هو اليوم 182 ، ويتبقى 183 يومًا في السنة.

2- يحدد الدستور الكندي لعام 1867 القوانين الخاصة بالهجرة في المقاطعات بمسؤولية مشتركة بين حكومة كندا الاتحادية والمقاطعات والأقاليم. ويرجع ذلك إلى أن المقاطعات الكندية الأصلية كانت لديها خبرة في تجنيد المهاجرين من أوروبا قبل عام 1867 ، وكان يُنظر إلى الهجرة على أنها حيوية للتنمية الاقتصادية والأمن للمقاطعات عند تأسيس كندا.

3. أصبحت كيبيك أول مقاطعة في كندا تطلق وزارة هجرة مكرسة في عام 1968. في ذلك الوقت ، أدركت كيبيك أهمية الترحيب بالمزيد من المهاجرين للحفاظ على طابعها الفرانكفوني وتأثيرها السياسي داخل كندا. وبعد ثلاثين عامًا ، أصبحت مانيتوبا أول مقاطعة توقع اتفاقية برنامج ترشيح المقاطعات (PNP) مع الحكومة الفيدرالية، و في عام 1998. و حتى اليوم ، تعمل 12 مقاطعة من أصل 13 مقاطعة وإقليم في كندا على اختيار برنامج المهاجرين الخاص بها للمساعدة في تنمية اقتصاداتها. إذ تقدم كندا أكثر من 80 برنامج هجرة للعمال المهرة.

4. في عام 1967 ، أصبحت كندا الدولة الأولى في العالم التي أدخلت نظام النقاط للمهاجرين من الطبقة الاقتصادية. قدمت كندا هذا النظام لمساعدتها على تقييم مرشحي الهجرة بشكل موضوعي بناءً على خصائص مثل سنهم وتعليمهم ومهاراتهم اللغوية ومهنهم وخبراتهم العملية. ومنذ ذلك الحين تم تبني هذا النموذج من قبل دول أخرى مثل أستراليا ونيوزيلندا. تواصل كندا استخدام هذا النموذج ؛ فعلى سبيل المثال ، من اشهر برامج الهجرة الى كندا هو برنامج الاكسبرس انتري Express Entry الذي يسمح للأشخاص من كل انحاء العالم بالهجرة الى كندا في مدة لا تقل عن 6 اشهر و لا تزيد عن سنتين.

5- يبلغ عدد سكان كندا 38 مليون نسمة. بينهم 22 في المائة من سكان كندا من المهاجرين حسب الإحصاءات الأخيرة التي قامت بها كندا لتعداد للسكان، و كان ذلك في سنة 2016. كذلك كل عام، و من جهة اخرى مازالت ترحب كندا بالمهاجرين من حوالي 200 دولة مختلفة كل سنة.

6. أصبح علم كندا العلم الرسمي للبلاد في 15 فبراير 1965. يتم تغيير العلم الموجود على برج السلام بالبرلمان في عاصمة البلاد، أوتاوا ، كل يوم ويتم إعطاؤه للمواطنين و المهاجرين مجانًا.

7. لم يكن المواطنون الكنديون يتمتعون بوضع قانوني حتى بدأ سريان قانون الجنسية الكندية في 1 يناير 1947. وقبل هذا التاريخ ، كان أي شخص ولد أو تجنس في كندا من الرعايا البريطانيين. من بين سماته ، حدد القانون من هو مواطن كندي ، وكيف يمكن الحصول على الجنسية الكندية أو فقدانها. اليوم ، يصبح معظم المهاجرين مواطنين. ففي الواقع ، يحصل أكثر من 85 في المائة من المهاجرين على الجنسية الكندية ، وهي واحدة من أعلى المعدلات في العالم ككل، و هي احد الأسباب التي جعلت كندا وجهة مفضلة للمهاجرين.

8 – يوجد في كندا أكثر من 500 منظمة تخدم المهاجرين في جميع أنحاء البلاد. الغرض من هذه المنظمات هو تقديم دعم مجاني لمساعدة المهاجرين على الاندماج في الاقتصاد الكندي والمجتمع. و تقدم هذه المنظمات أيضا دروس اللغة الإنجليزية والفرنسية والتدريب المهني والإرشاد والعديد من أشكال المساعدة الأخرى. يمكنك العثور على منظمات قريبة منك بزيارة موقع الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية (IRCC).

9. هل تصدق ان قلت لك انه يوجد في كندا متحف للهجرة! نعم، يقع المتحف الكندي للهجرة في بيير 21 في هاليفاكس ، نوفا سكوتيا. تم اختيار هذا الموقع لأن بيير 21 استقبل ما يقرب من مليون مهاجر جديد إلى كندا بين عامي 1928 و 1971. عنوانه بالانجليزي : Pier 21, in Halifax, Nova Scotia و اسمه باللغة الانجليزية هو Canadian Museum of Immigration.

10- منذ عام 1867 ، رحبت كندا بأكثر من 19.5 مليون مهاجر. على الرغم من جائحة كورونا الحالية، إلا ان كندا مازالت ملتزمة بمستويات عالية من الهجرة. و قبل بدء الوباء، كانت كندا تخطط لاستقبال أكثر من مليون مهاجر جديد على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

هل تريد الهجرة الى كندا ؟ حسنا، ندعوك الى زيارة هذه المقالات:

أترك تعليق

من فضلك قم بكتابة تعليقك
من فضلك قم بكتابة اسمك هنا

18 − خمسة =