فتح حدود الاتحاد الأوروبي لـ 14 دولة من بينها دول عربية 2020

0
فتح حدود الاتحاد الأوروبي لـ 14 دولة من بينها دول عربية 2020
فتح حدود الاتحاد الأوروبي لـ 14 دولة من بينها دول عربية 2020

فتح حدود الاتحاد الأوروبي لـ 14 دولة من بينها دول عربية 2020

أعلن الاتحاد الأوروبي امس الثلاثاء 30 جوان 2020 أنه سيعيد فتح حدوده للمسافرين من 14 دولة من بينها دول عربية، ولكن تم رفض دخول معظم الأمريكيين لمدة أسبوعين آخرين على الأقل بسبب ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة. و كذلك هو الحال بالنسبة للمسافرين من دول كبيرة أخرى مثل روسيا والبرازيل والهند.
في الوقت الذي تعاني فيه اقتصادات أوروبا من تأثير فيروس كورونا Covid-19، فإن دول الاتحاد الأوروبي الجنوبية مثل اليونان وإيطاليا وإسبانيا تسعى بشدة لجذب السياح لسد العجز الذي تعاني منه في المجال السياحي.
و من جهة آخري تشير الإحصاءات إلى أن أكثر من 15 مليون أمريكي يسافرون إلى أوروبا كل عام ، بينما يتوجه حوالي 10 ملايين أوروبي الى المحيط الأطلسي لزيارة الولايات المتحدة الأمريكية.
يُسمح لمواطني الدول التالية بدخول أعضاء الاتحاد الأوروبي الـ 27 وأربع دول أخرى في منطقة سفر شنغن الأوروبية بدون تأشيرة: الجزائر ، أستراليا ، كندا ، جورجيا ، اليابان ، الجبل الأسود ، المغرب ، نيوزيلندا ، رواندا ، صربيا ، كوريا الجنوبية ، تايلاند وتونس وأوروغواي.
وقال ممثل الاتحاد الأوروبي في تصريح له إن الصين “تخضع لتأكيد المعاملة بالمثل” ، مما يعني أنها يجب أن ترفع جميع القيود المفروضة على المواطنين الأوروبيين الذين يدخلون الصين قبل أن تسمح للمواطنين الصينيين بالعودة.
كما يُتوقع أن ترفع الدول التي تم وضعها في القائمة الآمنة أي حظر قد تفرضه على المسافرين الأوروبيين . ومن المقرر تحديث القائمة كل 14 يومًا ، مع إضافة دول جديدة ، وبعضها يتوقف عن دراسة معطيات إذا كانت الدولة تخضع المرض تحت السيطرة.
ومع ذلك، لا يزال العديد من الأشخاص داخل وخارج أوروبا يشعرون بالقلق من السفر في عصر فيروس كورونا التاجي، نظرًا لعدم القدرة على التنبؤ بالوباء وإمكانية حدوث موجات ثانية من العدوى التي يمكن أن تؤثر على الرحلات وحجزات الفنادق. و جميعنا نتذكر خروج عشرات الآلاف من المسافرين من مختلف الجنسيات في مسيرات محمومة وفوضوية في مارس  للعودة إلى ديارهم بالتزامن مع اجتياح الوباء عبر العالم وإغلاق الحدود.
و من جانب آخر ارتفعت عدد حالات الإصابة بالفيروس التاجي المؤكدة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي ، كما أوقف الرئيس دونالد ترامب دخول جميع الأشخاص من السفر الى الولايات المتحدة الأمريكية، مثلما تطرقنا لهذا الموضوع من قبل: هل سيتم إلغاء قرعة الجرين كارد هذه السنة في ظل أزمة فيروس كورونا ؟ و كذا كل الحالات التي يسمح فيها بالدخول الى الولايات المتحدة الأمريكية.
و على النقيض من ذلك، فقط استقر انتشار الفيروس بشكل عام في معظم أنحاء قارة أوروبا. و لكن في الشهور السابقة فقد فرضت دول الاتحاد الأوروبي قيودًا على من يمكنه عبور حدودها في شهر فبراير مع انتشار الفيروس في إيطاليا. إلا أن الحظر انه حاليا و بعد هذا القرار الأخير الذي لا بشمل المواطنين غير الأوروبيين الذين يعيشون بالفعل في أوروبا، او حتى السياح، و منه فإننا ندعوك الى تعرف على القوانين الجديدة لفيزا شنغن 2020 قبل تقديم الطلب
لا تنطبق قائمة الاتحاد الأوروبي على السفر إلى بريطانيا ، التي غادرت الاتحاد الأوروبي في شهر جانفي الفارط. تطلب بريطانيا الآن من جميع المسافرين القادمين – باستثناء بعض الحالات – الدخول في الحجر الصحي لمدة 14 يومًا ، على الرغم من أن الإجراء قيد المراجعة ومن المرجح أيضا أن يخفف في الأسابيع المقبلة. إذ ينطبق هذا الشرط أيضًا على مواطني المملكة المتحدة. و قد تطرقنا أيضا إلى البرنامج الجديد للهجرة إلى بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي في هذا المقال: كل ما يخص النظام الجديد للهجرة إلى بريطانيا وفق سلم التنقيط 2021
في الأخير السلامة و الوقاية من اهم الأمور التي يجب ان تضعها في الحسبان قبل السفر الى اي دولة، و بسبب ان فيروس كورونا يسبب العدوى يجب على المسافرين ان يتخذوا احتياطات إضافية للبقاء بصحة جيدة، سواءا عن طريق السفر بالطائرة او الباخرة و حتى الحافلات. فندعوك الى ضرورة مراجعة هذا المقال المفصل: كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا اثناء السفر ؟

أترك تعليق

من فضلك قم بكتابة تعليقك
من فضلك قم بكتابة اسمك هنا

عشرين + ثلاثة عشر =